متفرقات

دان نقيب محرري الصحافة اللبنانية، الأمين المساعد لاتحاد الصحفيين العرب جوزف القصيفي “الاعتداء الاسرائيلي المتعمد على موقع للجيش اللبناني في بلدة العديسة الجنوبية الذي ادى إلى استشهاد الرقيب عبد الكريم المقداد وجرح ثلاثة جنود كانوا يؤدون واجبهم الوطني في حماية الحدود”. اضاف في بيان: “أنها ليست المرة الأولى التي تعتدي فيها إسرائيل على الجيش اللبناني، وهي باعتدائها امس اثبتت نيتها العدائية الدائمة تجاه لبنان. وإن اعتذارها عن هذا العمل العدائي كاذب ومن قبيل ذر الرماد في العيون، وهي التي تعلم جيدا أن الموقع المستهدف يشغله الجيش اللبناني منذ انتشاره في الجنوب”. وتقدم القصيفي باسمه وباسم مجلس نقابة المحررين بتعازيه من الجيش اللبناني قيادة، ضباطا، رتباء وأفرادا التعزية باستشهاد المقداد متمنيا الشفاء للجرحى،مثمنا تضحيات المؤسسة العسكرية الضامنة لوحدة الوطن وسيادته واستقراره.

دان نقيب محرري الصحافة اللبنانية، الأمين المساعد لاتحاد الصحفيين العرب جوزف القصيفي “الاعتداء الاسرائيلي المتعمد على موقع للجيش اللبناني في بلدة العديسة الجنوبية الذي ادى  إلى استشهاد الرقيب عبد الكريم المقداد وجرح ثلاثة جنود كانوا يؤدون واجبهم الوطني في حماية الحدود”.                                      

اضاف في بيان: “أنها ليست المرة الأولى التي تعتدي فيها إسرائيل على الجيش اللبناني، وهي باعتدائها امس اثبتت نيتها العدائية الدائمة تجاه لبنان. وإن اعتذارها عن هذا العمل العدائي كاذب ومن قبيل ذر الرماد في العيون، وهي التي تعلم جيدا أن الموقع المستهدف يشغله الجيش اللبناني منذ انتشاره في الجنوب”.  

 

وتقدم القصيفي باسمه وباسم مجلس نقابة المحررين بتعازيه من الجيش اللبناني قيادة، ضباطا، رتباء وأفرادا التعزية باستشهاد المقداد متمنيا الشفاء للجرحى،مثمنا تضحيات المؤسسة العسكرية الضامنة لوحدة الوطن وسيادته واستقراره.

زر الذهاب إلى الأعلى