متفرقات

أولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية: لينصف مجلس النواب أبناءنا

استغربت الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية في بيان، “اللامبالاة لمصير أبنائنا المشردين في أصقاع الغربة في ‏غياب الدولة المسؤولة، وخصوصا وزارتي التربية والخارجية الغائبتين تماما عن الكارثة التي لحقت بطلابنا، فوزير التربية لم يكلف ‏نفسه حتى اليوم مقابلة ممثلين عن أهاليهم، وبعد مفاوضات ولقاءات مع الاهالي من قبل المسؤولين في وزارة الخارجية لم نفاجأ بتعميم ‏لوزارة التربية، ثم تعميم لوزارة الخارجية بداية الشهر الحالي لاستمارة دعم الطلاب في الخارج من مبلغ مقدم لهذه الغاية من قبل ادارة ‏الريجي”.‏
‎ ‎
وأعربت عن خشيتها من أن “يكون هذا التعميم كسائر البيانات الارتجالية غير المدروسة والتي تثير الريبة بتوقيتها المشبوه ‏الانتخابي”، لافتة الى أنه “كان الأجدى اعتماد الاساليب الشفافة للتعاطي بإنسانية واحترام مع أبنائنا الذين يدفعون في غربتهم أثمان ‏السياسات الرعناء الفاسدة لهذه السلطة”.‏
‎ ‎
وأملت أن “تنصف الجلسة التشريعية المحددة في 7 الحالي أبناءنا بإقرار الفقرة المقترحة من جمعيتنا والتي تخص التحويلات ‏المصرفية للطلاب في الخارج وإقرارها ضمن مشروع قانون التحويلات المصرفية بعد تبنيها من قبل رئيس الحكومة وتأييد معظم ‏الكتل النيابية لحل معضلة الطلاب في الخارج وعبر إقرار القانون الطالبي 193”.‏

زر الذهاب إلى الأعلى